الاضطرابات النمائية العقلية

تعريف الاضرابات النمائيه

بيانات التواصل

:

920005531

0118800812

ج/ 0554001641

httpd://medicare-nbid.com/

medicareksa

@medicareksa

أولاً: مدة البرنامج العلاجي:
12 أشهر
ثانيا: الدوام اليومي:
دوام العيادات 8 ساعات يومياً لمدة 5 أيام في الاسبوع (40 ساعة)
(أ) من 9 صباحاً-1 بعد الظهراً
(ب) من 1 بعد الظهر 5 مساءً
ثالثاً: الزمنً:
لكل طفل 4 ساعات يومياً (20 ساعة أسبوعياً).
رابعا: الإتفاقية التوقيع علي الالتزام بحضور الجلسات العلاجية/ ودفع الرسوم في وقتها المحدد…الخ.
خامسا: الملف لابد أن يكون مقسم بفواصل لكل تخصص حسب الخدمات المقررة، ونطمح لتأسيس نظام
التوثيق عن طريق برنامج حاسوب مثل Health Information System تستطيع جميع
المعالجات استخدامه الشيئ الذي يسهل عملية الاطلاع وفهم تاريخ الحالة التسلسلي. كما نطمح الي ربط كل العيادات بنظام حاسوبي اكثر تقنية مثل برنامج (HIS)
سادسا:التقييم تسليم النتائج خلال 5 أيام فقط لكل طفل، يوضح حالته حسب التخصصات المختلفة
ومناقشتها فيTeam Conference، واطلاع والدة الطفل بهذه النتائج كل اخصائية في مجال تخصصها.
سابعا :الوجبات
وجبه رئيسية بقاعة الطعام ،
وجبه ثانية أثناء وجود الاطفال للعب الحر بالملعب

تحتوي العيادات علي البرامج التالية:

 

1. النطق والتخاطب ::ٍSpeech Language Pathology.

علاج النطق، والتخاطب، هو مجال علاجي تقدمه اخصائية نطق وتخاطبويشمل تقييم،وتشخيص وعلاج الاطفال الذين يعانون من مشاكل في التواصل , اللغه والنطق( مشاكل في لفظ الحروف وطلاقة الكلام)
وتساعد أخصائية علاج النطق والتخاطب في التعامل مع المشاكل التي يعاني منها الاطفال المصابين باضطرابات نمائية مثل التوحد، ومتلازمة داوون.ومن ثم وضع التدخلات العلاجية والتأهلية المناسبهلكل طفل علي حسب حالته.

2. العلاج الوظيفي Occupational Therapy:

العلاج الوظيفي هو أحد المهن الطبية المساندة التي تقوم على أساس التقييم ومن ثمعلاجمهارات الحياة اليومية للأشخاص الذين يعانون من مشاكل جسدية أو عصبية أو ادراكية. وذلك من خلال تطوير قدراتهم، واستعادتها كما كانت من قبل، أو الحفاظ عليها من التراجع والتدهور.

3. التغذية Nutrition:

يهدف هذه النوع من التدخل الي فحص وتشخيص اضطرابات الغذاء، والتحويل لعمل الفحوصات المعمليه (مثل حساسية الطعام/ بكتيريا الامعاء/ المعادن الثقيلة/ الفايتمينات) بالتعاون مع الطبيب المشرف علي الحالة في مركزميدي كير، ومن ثم وضع خطة لنظام غذائي سليم ومناسب لكل حالة. واتباع طرق البروتوكولات العالمية لعلاج هذه الحالات.

4. العلاج بالتكامل الحسي Sensory Integration:

وتهدف الي تنمية حواس الطفل بادوات التكامل الحسي عالية التكنولوجيا.في غرفة مجهزة خصيصاً لعلاج اضطراب اللمس، والتوازن، بالاضافة الي الاشباع الحسي لجميع الحواس.

5. تعديل السلوكBehaviour Modification:

وتهدف الي تقييم تعديل الاضطراب السلوكي لكل حالة حسب سلوكياتها المضطربة، عنطريق تقنيات السلوك مع استخدام التحفيز السلبي والايجابي.

6. اللعب الحر الفردي والجماعي:

التدخلات العلاجية:

1. طريقة تحليل السلوك التطبيقي (ABA- Applied Behavioral Analysis)
2. طريقة الاختلاف الفردي التطوري (DIR – Developmental Individual Difference)
3. طريقة صن رايز (Son-Rise)
4. طريقة ألحمية الغذائية/ بروتوكول دان DAN Protocol))
5. طريقة علاج وتاهيل الاطفال التوحديين والاطفال المصابين باعاقة التواصل ( TEARCH )
6. Residential Curriculum
7. ADI
العلاج الدوائي ويكون تحت اشراف الطبيب النفسي بمركز ميدي كير: ( (Pharmaceutical Treatment

نقاط القوة :

1. ستستفيد العيادات من ألاسم المميز لمركز ميدي كير للطب النفسي علي مدي 18 عام، والذي يضم كفاءات عالية ذات سمعة طيبة ورقي في التعامل، ومعترف لها بالامتياز، ومرخصة من هيئة التخصصات الصحية السعودية ،مما يساعد في جودة الخدمات.
2. ستكون العياداتهي الرائدة في علاج الاضطرابات النمائية العقليةالمرتبطة ارتباطاً تاما بتحويلات مركزميدي كير للطب النفسي، وذلك لتوفر الاطباء النفسيين، والادارة المتخصصة. أضف الي ذلك المبني المؤسس كاملاً بشبكات كهرباء ومياة ونظم الحماية والسلامة. ومن حيث الموقع الممتاز في قلب مدينة الرياض.
3. العياداتتعتمد علي الفحص النفسعصبي بأدوات قياس معترف بها ومبنية علي الأدلة والبراهين العالمية، وتشخيص يعتمد علي الدليل الإحصائي الخامس، وتدخلات علاجية معترف بها محلياً وإقليمياً وعالمياً، مما يساعد في نشر خدمة عالية الجودة.
4. يضم العيادات معالجات ذوات خبرة علمية وعملية معترف بها لدي هيئة التخصصات الصحية السعودية، كل في مجالها. وتتدرج مؤهلاتهن كالأتي:
* درجة الدكتوراة، ودرجة الماجستير في علم النفس الاكلينيكي، بالاضافة الى زمالات أمريكية، وبريطانية، وكندية، وسنين خبرة طويلة في مجال علم النفس الاكلينيكبي، والتأهيل المعرفي لاصابات الدماغ.
* درجة الماجستير، والبكلوريوس والدبلومات المتخصصة، في علاج نطق وتخاطب، علاج وظيفي، تربية خاصة، وتعديل سلوك.
5. وجود العيادات سوف يمنع تسرب الحالات التي يتم تشخيصها في مركزميدي كير الي مؤسسات أخري.
6. سوف تستفيد العيادات من وجود ادارات المحاسبة، والتسويق، والاستقبال، والادارة الطبية، والادارة العامة، مما يساعد في جودة التشغيل بتكلفة أقل.
7. أسم ميدي كير يساعد في التسويق لهذه العيادات.

الفرص:

1. سوف يتم توفير غرف علاجية علي طراز عالمي وعلمي و بتكنولوجيا حديثة مثل غرفة العلاج بالتكامل الحسي.
2. اللوائح والقوانين الموضوعة سوف تساعد علي دعم خدمة ذات جودة عالية.
3. الاستفادة من التراخيص العالمية لممارسة العلاج النفسي والقياس النفسعصبي الممنوحة للمشرفة علي العيادات في خلق تبادل في الخبرات والدراسات محلياً واقليمياً وعالمياً.
4. وجود أخصائية تغذية الاطفال المصابين بالتوحد، يمكنها التواصل مع شركات أغذية تنتج مثل هذه الاغذية لتوفيرها للاطفال بسعر أقل من الموجود بالسوق.
5. وجود مستندات وتقارير مدعمة بالنتائج والبيانات سوف تساعد الباحثين في مجال الخدمات التي تقدم للاطفال باسم ميديكير.
6. سوف تستفيد أسر أطفال الاضطرابات النمائية العقلية من الوصول اليها ب Outreach program، وتوفير خدمة لاطفالهم في مجال الاضطرابات النمائية، والذي سوف تقوم به جميع المعالجات في فترات العطلات ومن خلال قنوات التواصل الاجتماعي والمسموع والمرئي

أهمية العيادات:

يتم تشخيص كثير من الأطفال بتطبيق المقاييس اللآزمة لهم في بعض مراكز الطب النفسي ومديكير أحد هذه المراكز. ثم يتم تحويلهم إلى مراكز للتوحد لتلقي العلاج أو البرامج التأهيليه. وبالرغم من وجود هذه المؤسسات حسب تدرج امكانياتها إلا إنها لا تغطي هذا الكم الهائل من هؤلاء الاطفال، ولا يظل اولياء الامور يتجولون من مركز الي آخر طلباً للخدمات السريعة.
في ظل هذا النقصان في الخدمات لمثل هؤلاء الاطفال وفي ظل ندرة المراكز المتخصصه في الاضطرابات النمائية، رأينا في عيادات ميدي كير ضرورة انشاء عيادات متخصصة لتنفيذ خطة متكامله مبنية علي التشخيص المبني علي البراهين، والعلاج، والتأهيل بدلاً من تحويل الحالات التي ترد الي المركز الي مؤسسات أخرى للعلاج والتأهيل داخل وخارج المملكة. ويكون العلاج مبكراً وبتوجه مهني وبمستويات متداخلة.فكلما كان العلاج المكثف مبكرا ومبني علي اسس تخصصيه، كلما كان الشفاء سريعاً.

الاضطرابات النمائية العقلية هي مجموعة من الاضطرابات تحدث في مرحلة النمو. وتبدأ هذه الاضطرابات في المراحل الأولي للنمو، وقبل دخول الطفل للمدرسة.
واضطراب فرط الحركة وتشتت الانتباه هو حالة نفسية تبدأ في مرحلة الطفولة عند الإنسان، والذكور أكثر إصابة من الإناث. وترتبط بتصرفات تجعل الطفل غير قادر على إتباع الأوامر أو غير قادر على السيطرة على تصرفاته أو أنه يجد صعوبة بالغة في الانتباه للتعليمات، لأنه يكون في حالة إلهاء دائم بالأشياء الصغيرة. والاطفال المصابون بهذه الحالة يواجهون صعوبة في الاندماج في صفوف المدارس والتعلم من مدرسيهم، ولا يتقيدون بقوانين الفصل، مما يؤدي إلى تدهور الأداء المدرسي، وصعوبة تعلم واضحة، بسبب عدم قدرتهم على التركيز وليس لأنهم غير أذكياء، لذلك يعتقد أغلبية الناس أنهم مشاغبون بطبيعتهم. ويشكل التعامل مع الأطفال المصابين بفرط الحركة وتشتت الانتباه تحديا كبيرا لأهاليهم ولمدرسيهم في المدرسة وحتى لطبيب الأطفال وللطفل نفسه أحيانا.
ويستخدم مصطلح اضطراب الطيف التوحدي كرديف لمصطلح الاضطرابات النمائية الشاملة .و أنواع الطيف التوحدي أو الاضطرابات النمائية الشاملة وتتميز هذه الاضطرابات بالخلل في المجال الشخصي والاكاديمي والوظيفي، والاجتماعي، والتواصل. ومن أشهر الاضطرابات النمائية العقليةاضطرابات طيف التوحد. وسمي بهذا الاسم للعامل المشترك في درجات وشدةاعراضه بالنسبة لانواعه الخمسة. مثل العامل المشترك في الوان الطيف ذوالظلال المختلفة. ونجد في طيف التوحد العامل المشترك هو العجز الشديد في القدرة على التفاعل الاجتماعي واللغوي.
ويتزامن مع اضطراب فرط الحركة وتشتت الانتباه اضطرابات أخرى: مثل القلق والاكتئاب. وقد يؤدي اجتماع هذه الاضطرابات معا إلى تعقيد عمليتي التشخيص والعلاج بشكل كبير. هذا وتشير دراسات أكاديمية وأبحاث أجريت في جهات خاصة إلى أن الاكتئاب المقترن باضطراب فرط الحركة وتشتت الانتباه يبدو أكثر انتشارا بين الأطفال كلما تقدموا في السن، كذلك يختلف من حيث مستوى انتشاره في الأنواع الفرعية من اضطراب فرط الحركة وتشتت الانتباه.
أما اضطراب طيف التوحد هو الاضطراب الوحيد الذي تظهر فيه ثلاثة أعراض أساسية وهي: القصور في التفاعل الاجتماعي، والقصور في اللغة، والقصور في القدرة على التخيل. أما الأنواع الأخرى فيكفي وجود عنصرين للتشخيص حيث تتباين درجة شدتهما.

 

وانواع الطيف هي:

 

اضطراب اسبرجر(Aspereger’s syndrome) :

و يتميز بوجود خلل في التفاعلات الاجتماعية ووجود اهتمامات مقيدة ومحددة جدا مع عدم وجود تأخر عام دال من الناحية الإكلينيكية في اللغة ,و تتراوح نسبة ذكاء الفرد بين المتوسط إلى فوق المتوسط.

الاضطراب التوحدي(Autistic disorder ) :

و يتميز بوجود خلل في التفاعل الاجتماعي مع الاقران والكبار، وخلل في اللغة، والقدرة على التخيل قبل أن يبلغ الطفل سن الثالثة من عمره إلى جانب السلوكيات النمطية .

اضطراب ريت (Rett’s disorder) :

وهو اضطراب نمائي يصيب الاناث فقط وفيه يحدث نمو طبيعي للطفله، وسرعان ما يحدث التدهور لكل مهارات المكتسبة. مثل أستخدام اليدين ويحدث بدلا منه حركات متكررة لليدين و يبدأ ذلك في سن 1- 4 سنوات. وهواضطراب نادر الحدوث و يصيب مولودة واحدة من كل 15.000 مولودة. وتزداد احتمالات ظهور الصرع لدى هذه الفئة لتصل إلى نسبة 80% . بالاضافة الي ازدياد الإصابة باضطرابات التنفس و صعوبات في المضغ وبلع الطعام، و في النوم. ويلاحظ بعد عمر عشر سنوات تقوس العمود الفقري الذي يسمى”بالجنف”. مما يؤدي الي عدم الحركة حيث تحتاج المريضة إلى استخدام كرسي متحرك بسب التدهور الكبير في المهارات الحركية.

اضطراب الطفولة التفككي (التحللي(Childhood Disintegrative Disorders). (CDD)

هو اضطراب يجدث بعد ان يكون قد اكتمل تطور الطفل بشكل طبيعي من جميع الجوانب ابتداءً من عمر سنتين إلى عشر سنوات. ثم يبدأ التدهور الملحوظ في النمو بالنسبة لاثنين من المهارات التي تعلمها كاللغة الاستقبالية، أو المهارات الاجتماعية، أو السلوك التكيفي، أو عدم التحكم في الاخراج بنوعيه، أو اللعب. و هذا الاضطراب من الاضطرابات النادرة الحدوث فهو يحدث لمولود واحد من كل 100.000 مولود.

الاضطراب النمائي الشامل/غير المحدد : (Pervasive Developmental Disorder- Not Otherwise Specified): (PDD-NOS)

و يعرف الاضطراب النمائي الشامل غير المحدد أيضا باسم التوحد غير النمطي (Atypical) و هو من أكثر الاضطرابات النمائية شيوعا ويتم تشخيص هذا الاضطراب عند بعض ملامح التوحد التقليدي في الفرد وليس جميع معايير التشخيص و بمعنى آخر وإن كان غير دقيق يكون الفرد توحديا ” تقريبا” , و لكن ليس لدرجة كافية لتشخيص حالته بالتوحد , وتمتاز الأعراض في هذا الاضطراب بأنها أقل شدة من التوحد و الاضطرابات الأخرى, وتظل لديهم قدرة على التفاعل الاجتماعي بدرجة تحول دون إصابتهم بالتوحد هذا بالإضافة إلى أن الأطفال المشخصين ضمن هذه الفئة هم من الفئات ذات الأداء العالي , أي لديهم قدرات إدراكية شبه طبيعية .
و باختصار يتم تشخيص هذه الحالة على هذا النحو عندما لا تنطبق على الطفل المحكات الخاصة بتشخيص معين من الاضطرابات السابقة مع وجود خلل أو قصور شامل وشديد في بعض السلوكيات المحددة.

أضطراب متلازمة داوون (Down Syndrome)

متلازمة داوون (Down syndrome) او المنغولية هي مجموعة من الصفات الجسدية والنفسية الناتجة عن مشكلة في الجينات تحدث في مرحلة ما قبل الولادة. ويتصف الاطفال الذين يعانون من متلازمة داوون (المنغولية) بملامح مميزة في الوجه، وشكلهم الجانبي (بروفيل) مسطح والرقبة قصيرة. كما يعاني هؤلاء، غالبا من التخلف العقلي بدرجة معينة. وتتفاوت حدة علامات المرض من مريض إلى آخر. لكنها تترواح بشكل عام، ما بين الخفيفة جدا (موزايك) والمتوسطة، والشديدة.